49% من اللبنانيين صوتوا بتشريعيات "اليوم الأبيض"

#
49% من اللبنانيين صوتوا بتشريعيات "اليوم الأبيض"

أعلن وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق أن نسبة المشاركة في الانتخابات النيابية التي شهدتها البلاد أمس الأحد بلغت 49.20%.

ووصف المشنوق اليوم الانتخابي باليوم الأبيض، وأوضح أن القانون الذي جرت على أساسه هذه الانتخابات يعتبر معقداً، وأن وزارته تلقت مئات الشكاوى من مرشحين ومواطنين على آلية تطبيق القانون. وقال إن النتائج النهائية للانتخابات ستُعلن في وقت لاحق من صباح اليوم الاثنين على أبعد تقدير.

وجرت هذه الانتخابات للمرة الأولى منذ العام 2009، بعدما مدد البرلمان ولايته ثلاث مرات متتالية بحجة الانقسامات السياسية والمخاطر الأمنية على خلفية النزاع السوري.

ولم يلب إقبال المواطنين طموحات الأحزاب السياسية التي سارعت إلى استنفار قواعدها للتصويت قبل ساعات قليلة على إقفال مراكز الاقتراع عند الساعة السابعة مساء (الرابعة بتوقيت غرينتش)، أي بعد 12 ساعة من فتحها أمام الناخبين.

وسمح القانون الجديد للبنانيين المقيمين في الخارج بالمشاركة في الانتخابات للمرة الأولى، شرط أن يكونوا سجلوا أسماءهم مسبقا لدى البعثات اللبنانية. وقد انتخب المغتربون على مرحلتين يومي 27 و29 أبريل/نيسان الماضي.

ويبلغ مجموع الناخبين المسجلين في لبنان نحو 3.75 ملايين، بحسب أرقام رسمية صدرت عن الدولة اللبنانية، نسبة المسلمين منهم نحو 63%، والنسبة الباقية للمسيحيين.

ويبلغ عدد أعضاء مجلس النواب اللبناني 128 نائبا ينقسمون مناصفة بين المسلمين والمسيحيين، أي 64 نائبا لكل طائفة. ويتوزع النواب المسلمون على الشكل التالي: 27 نائبا للسنة ومثلهم للشيعة، و8 نواب للدروز، ونائبان علويان.

وعند المسيحيين يستحوذ الموارنة (طائفة رئيس الجمهورية ميشال عون) على الحصة الكبرى بـ34 نائبا، يليهم الروم الأرثوذكس بـ14 مقعدا، والروم الكاثوليك بثمانية مقاعد، والأرمن بستة، والإنجيليين بمقعد واحد، إضافة إلى مقعد للأقليات.

كلمات مفتاحية: